This website has not been optimized with Internet Explorer version 8 (IE 8). We suggest you upgrade to a more recent version of Internet Explorer to receive the best experience on this site.

×

Since its establishment in 1935 with the introduction of its flagship Cod Liver Oil product, Seven Seas has evolved to providing a wide range of nutritional supplements. Backed by our scientific expertise and standard of excellence, we're committed to bringing you the highest quality of nutritional supplements for you and your family's good health.

الحفاظ على صحة و حيوية المخ عن طريق الحفاظ على نشاط جسمك

صحة الجسم / صحة المخ: كيفية الحفاظ على حدة الذاكرة في أي سن

واحدة من أكثراللحظات الصعبة التي يمكن أن نواجهها في الحياة هو مشاهدة تراجع وتدهورالحالة العقلية لأجدادنا أو آباءنا مع تقدمهم في السن. ليس هناك قدرأكبرمن الحزن عند النظر في عيون شخص ما عزيز عليك وترى أن جميع الذكريات السعيدة تضيع إلى الأبد. نحن بحاجة لمعرفة ما يمكننا القيام به لمنع حدوث هذا المصير لانفسنا ولأحبائنا.ليس من الصعب الحفاظ على شباب وصحة المخ. فالنشاط البدني يعتبرالمفتاح لإبقاء عقلك نشيطا حيث أنه من المعروف أن النشاط البدني يحسّن وظائف المخ بدءا من الذاكرة. يرتبط عقلك وجسمك ارتباطًا وثيقًا ويؤثر بعضها على بعض باستمرار، فالقيام بالتمارين البدنية يشجع بقاء ونمو الخلايا العصبية التي تم إنشاؤها حديثا في المخ، التي تعتبر مهمة بالنسبة للذاكرة على المدى الطويل. النظام الغذائي الخاص بك هو أيضًا مهم، يعتبر زيت السمك واحدا من أفضل المكملات الغذائية للمخ لأنها غنيّة بالأحماض الدهنية أوميغا 3 المفيدة لخلايا المخ، كذلك يحصل زيت جوز الهند والعنب البري والكرنب والأفوكادو والمكسرات على الكثير من الاهتمام باعتبارها "أطعمة المخ " نظرًا لاحتوائهاعلى كميات عالية من المواد المضادة للأكسدة

حاول إضافة المكملات الغذائية الى النظام الغذائي الخاص بك

ممارسة وتعلم أي مهارات صعبة جديدة مثل العزف على آلة موسيقية أو تعلم عبارات بلغة ثانية يساعد على تحفيز المخ

هذا النمط من التحفيز سيحافظ على شباب وحدة عقلك، وايضا يمكن أن يؤخر العديد من أمراض المخ. تعتبر العلاقات الأسرية والحياة الاجتماعية مفيدة للحفاظ على صحة المخ، إنها فكرة جيدة لإيجاد الوقت للتواصل مع كل الأشخاص في حياتك فلقد أظهرت العديد من الدراسات أن التواجد والتواصل في شبكة اجتماعية كبيرة يمكن أن يقلل من الآثار المعرفية لأمراض الأعصاب مع تقدمنا في العمر