كيف يتم امتصاص الفيتامينات في الجسم؟

عملية امتصاص الفيتامينات بالجسم هي في نفس أهمية الفيتامينات.

بالنسبة للذين يعيشون منا (أو يحاولون أن يعيشوا) حياة صحية، نحاول أن نأكل أطعمة متوازنة بشكلٍ جيد، وربما نأخذ مكمّلات غذائية من الفيتامينات للحصول على جميع العناصر الغذائية الحيوية التي تحتاجها أجسادنا للعمل بشكلٍ صحيح. وبالرغم من ذلك، إذا لم تقم أجسامنا بامتصاص هذه الفيتامينات بشكلٍ صحيح، فإننا نحصل على فائدة ضئيلة أو معدومة من مجهودتنا الصحية. ولذا، كيف يحدث بالضبط الامتصاص في الجسم؟

بعد مضغ الطعام وابتلاعه، ينتقل إلى معدتك حيث يقوم حمض الهيدروكلوريك والإنزيمات بتكسير الكربوهيدرات والدهون والبروتينات. من هنا، يستخرج الجهاز الهضمي الفيتامينات والمعادن من الطعام المهضوم، حيث يتم امتصاصه في مجرى الدم. يتم تسليم هذه العناصر الغذائية إلى الخلايا، والتي تمتص بعد ذلك تلك التي تحتاج اليها.

ومع ذلك، فإن تناول الفيتامين ليس سوى جزء من القصة. هناك حاجة إلى بعض العناصر الغذائية لمساعدة الجسم على امتصاص العناصر الغذائية الأخرى بشكلٍ أكثر كفاءة أو لنقلها في جميع أنحاء الجسم. على سبيل المثال، يساعد فيتامين سي في امتصاص الحديد والكروم. كما يحتاج الجسم إلى النحاس لاستيعاب الحديد الذي يحتاجه والحفاظ على خلاياه حية. بدون الفيتامينات د و ك، لن يتم امتصاص الكالسيوم. يمكن للكالسيوم والحديد منع امتصاص بعضهما البعض، ولكن ليس على المدى الطويل. قد يكون الأمر نفسه صحيحاً بالنسبة إلى المغنيسيوم والفلورايد.

هناك عوامل أخرى يمكن أن تساعد أو تعرقل عملية الامتصاص. إذا كان جسمك يفتقر إلى تغذية معينة، فسيتم امتصاصها بقوة أكبر من مصدر الطعام. يجب على أولئك الذين يمارسون الرياضة تناول وجبات الطعام قبل ساعات قليلة من التمرين، لأن الجسم قد لا يركز على عملية الهضم والامتصاص عندما يحول التغذية إلى العضلات. يمكن لبعض المواقف العصيبة أن تؤثر سلباً على امتصاص التغذية، مثل الكحول والكافيين.

أنواع الأطعمة التي تأتي منها التغذية أيضاً لها تأثير على مدى سهولة امتصاصها. على سبيل المثال، سيتم امتصاص الفيتامينات القابلة للذوبان بالدهون A و D و E و K بشكلٍ أفضل عند تناولها في وجبة تحتوي على دهون. لهذا السبب، قد يعاني الأشخاص المصابون بالأنظمة الغذائية قليلة الدسم من انخفاض في امتصاص الفيتامينات التي تذوب في الدهون.

عند اتباع إرشادات امتصاص التغذية المذكورة أعلاه، سيحصل جسمك على كمية أكبر من الفيتامينات والمعادن التي تحتاجها لتبقيك في شكل وهيئة أصغر في السن، بغض النظر عن عمرك.

هل تعرف؟

من الصعب عليك أن تعرف كمية الفيتامينات التي نحصل عليها يومياً على نحو سليم. لذلك، تعتبر المكمّلات الغذائية من الفيتامينات طريقة جيدة لضمان الحصول على الجرعة اليومية الموصى بها من جميع الفيتامينات التي تتطلبها أجسامنا عملها بشكلٍ صحيح.

المنتجات ذات الصلة

مُوصَى به لك

الحيويّة الطبيعيّة
تتعلق الجودة البسيطة كلها باأشياء البسيطة فكلما كبرنا فى السن فأننا نقدر قوة الأشياء الطبيعية البسيطة
الحيويّة الطبيعيّة
اكتشف كيف يمكن للبقاء نشيطاً أن يبطء من تقدمك فى العمر

المكوّنات

فيتامينات متعددة
زيت كبد سمك القدّ مكمّل غذائي مشتق من كبد سمك القدّ. وكما هو الحال بالنسبة إلى معظم زيوت الأسماك الدهنية، يحتوي زيت كبد سمك القدّ على أحماض الأوميغا-3 الدهنية، والمهمة خصيصاً للحفاظ على صحة القلب ووظيفة المخ.
فيتامينات متعددة
أحماض الأوميغا-3 الدهنية من العناصر الغذائية الأساسية التي لا يقدر جسمك على إنتاج كميات كافية منها بمفرده. حمضا الأوميغا-3 الدهنيان الأساسيان الناتجان عن السمك هما حمضا دوكوساهيكسانويك وإيكوسابنتانويك.
فيتامينات متعددة
الجلوكوزامين مركّب طبيعي ينتجه جسم الإنسان من أنواع سكر وأحماض أمينية عديدة تشكّل جزءاً من نظام غذائي متوازن. وهو يوجد في الغضاريف السليمة، وبخاصة في السوائل المحيطة بالمفاصل.