Cookie Consent

الأحماض الدهنية أوميغا-3

أحماض الأوميغا-3 الدهنية من العناصر الغذائية الأساسية التي لا يقدر جسمك على إنتاج كميات كافية منها بمفرده. حمضا الأوميغا-3 الدهنيان الأساسيان الناتجان عن السمك هما حمضا دوكوساهيكسانويك وإيكوسابنتانويك.

تعرّف على المزيد

ما فوائد أحماض الأوميغا-3 الدهنية الصحية الناتجة عن السمك؟

القلب

بإمكان حمضي إيكوسابنتانويك ودوكوساهيكسانويك، وهما من أحماض الأوميغا-3 الدهنية، الناتجين عن السمك

النظر

يساهم حمض الأوميغا-3 الدهني من نوع دوكوساهيكسانويك في الحفاظ على صحة النظر.

المخ

يتواجد حمض دوكوساهيكسانويك بتركيزٍ كبير في المخ، ويبدو أن له دور مهم في أداء المخ السليم.

تكمن مصادر أحماض الأوميغا-3 الدهنية الأساسية في مختلف أصناف الأسماك الدهنية.
توصي الحكومة البريطانية بأن يحتوي النظام الغذائي الصحي على حصتين من السمك في الأسبوع على الأقل، على أن تكون إحداهما سمكاً دهنياً. لا يحصل العديد من الأشخاص على هذا المقدار من السمك. بالتالي، بالإمكان استعمال مكمّلات الأوميغا-3 للإضافة إلى المستويات التي يوصي بها خبراء الصحة. غالباً ما ترتبط عبارة "الأوميغا-3" بمنتجات زيت كبد سمك القدّ لأن زيت كبد سمك القدّ يحتوي على أحماض الأوميغا-3 الدهنية.
بالإمكان أيضاً العثور على أحماض الأوميغا-3 الدهنية في الزيوت النباتية مثل زيت بذور الكتّان وزيت الجوز. وهي تحتوي على حمض الأوميغا-3 الدهني من نوع حمض اللينولينيك-ألفا (‎alpha-Linolenic acid, ALA‏).

أحماض الأوميغا-3 الدهنية من العناصر الغذائية "الأساسية". إلّا أن الجسم غير قادر على إنتاج أحماض الأوميغا-3 الدهنية الخاصة به. بالتالي، يحتاج الجميع إلى أحماض الأوميغا-3 الدهنية في حياتهم، وبإمكان الجميع تناول مكمّلات الأوميغا-3. مكمّلات الأوميغا-3 مناسبة بشكل خاص لمن يلي: - الأشخاص الذين لا يحبّون طعم السمك، ولذلك من غير المحتمل أن يحصلوا على المقدار المُوصى به من نظامهم الغذائي العادي. - أولئك الذين قد يحبّون تناول السمك، وإنما يحدّون من استهلاكه بسبب احتمال التلوّث الناتج عن هذه التغذية. - أيّ شخص مهتم بالحفاظ على صحة قلبه، ومخه، ونظره، وهو قادر على الاستفادة من تناول مقدار مُنظَّم من مكمّلات الأوميغا-3 الغذائية.

ما فوائد أحماض الأوميغا-3 الدهنية الصحية الناتجة عن السمك؟

Lights

القلب

بإمكان حمضي إيكوسابنتانويك ودوكوساهيكسانويك، وهما من أحماض الأوميغا-3 الدهنية، الناتجين عن السمك

Lights

النظر

يساهم حمض الأوميغا-3 الدهني من نوع دوكوساهيكسانويك في الحفاظ على صحة النظر.

Lights

المخ

يتواجد حمض دوكوساهيكسانويك بتركيزٍ كبير في المخ، ويبدو أن له دور مهم في أداء المخ السليم.

تكمن مصادر أحماض الأوميغا-3 الدهنية الأساسية في مختلف أصناف الأسماك الدهنية.
توصي الحكومة البريطانية بأن يحتوي النظام الغذائي الصحي على حصتين من السمك في الأسبوع على الأقل، على أن تكون إحداهما سمكاً دهنياً. لا يحصل العديد من الأشخاص على هذا المقدار من السمك. بالتالي، بالإمكان استعمال مكمّلات الأوميغا-3 للإضافة إلى المستويات التي يوصي بها خبراء الصحة. غالباً ما ترتبط عبارة "الأوميغا-3" بمنتجات زيت كبد سمك القدّ لأن زيت كبد سمك القدّ يحتوي على أحماض الأوميغا-3 الدهنية.
بالإمكان أيضاً العثور على أحماض الأوميغا-3 الدهنية في الزيوت النباتية مثل زيت بذور الكتّان وزيت الجوز. وهي تحتوي على حمض الأوميغا-3 الدهني من نوع حمض اللينولينيك-ألفا (‎alpha-Linolenic acid, ALA‏).

أحماض الأوميغا-3 الدهنية من العناصر الغذائية "الأساسية". إلّا أن الجسم غير قادر على إنتاج أحماض الأوميغا-3 الدهنية الخاصة به. بالتالي، يحتاج الجميع إلى أحماض الأوميغا-3 الدهنية في حياتهم، وبإمكان الجميع تناول مكمّلات الأوميغا-3. مكمّلات الأوميغا-3 مناسبة بشكل خاص لمن يلي: - الأشخاص الذين لا يحبّون طعم السمك، ولذلك من غير المحتمل أن يحصلوا على المقدار المُوصى به من نظامهم الغذائي العادي. - أولئك الذين قد يحبّون تناول السمك، وإنما يحدّون من استهلاكه بسبب احتمال التلوّث الناتج عن هذه التغذية. - أيّ شخص مهتم بالحفاظ على صحة قلبه، ومخه، ونظره، وهو قادر على الاستفادة من تناول مقدار مُنظَّم من مكمّلات الأوميغا-3 الغذائية.

هل تعلم؟

منذ عام 1935، تدعم  ‎سفن سيز‏ الصحة العائلية من خلال زيت كبد سمك القدّ ومنتجات زيت السمك المُركَّبة بخبرة. نحن ندرك أهمية مساعدتك وتقوية جسمك منذ الطفولة وحتى سنٍ متقدّم، وقد طوّرنا مجموعة من المنتجات التي تساعدك على مواصلة القيام بالأمور التي تحبها مهما كان عمرك.

المنتجات

مُوصَى به لك

المكوّنات
الأحماض الدهنية الأوميغا-3
الأحماض الدهنية الأوميغا-3 هي العناصر الغذائية الأساسية التي تدعم القلب والمخ والرؤية تقدم سفن سيز مجموعة متنوعة من المكمّلات الغذائية الأوميغا-3